مجلس النوابالبرلمانمجلس المستشارين

لجنة تقصي الحقائق عقب أحداث فاس على إثر الإضراب العام، 11 دجنبر 1991


أحدثت هذه اللجنة عقب احداث فاس في 11 دجنبر 1991، على إثر الإضراب العام.

وتكونت اللجنة بناءا على طلب إلتماس تقدمت به رئاسة المجلس آنذاك، السيد أحمد عصمان، نيابة عن كافة الأطراف والمنظمات السياسية والنقابية.

وقد تمت الموافقة الملكية على تشكيل هذه اللجنة التي ضمت 25 عضوا، منهم 9 أعضاء من المعارضة.

تقرير الجنة النيابية لتقصي الحقائق حول "أحداث فاس"