مجلس النوابالبرلمانمجلس المستشارين

فضاء الرئاسة: الولاية التشريعية 2016-2021

المستجدات

خلال استقباله وزيرة خارجية الهندوراس...رئيس مجلس النواب يؤكد أن التعاون جنوب-جنوب خيار استراتيجي للمملكة.

> 14/05/2018

استقبل السيد الحبيب المالكي رئيس مجلس النواب، يومه الاثنين 14 ماي 2018 بمقر المجلس، السيدة Maria Dolores Aguero وزيرة خارجية الهندوراس، والتي تقوم حاليا بزيارة عمل لبلادنا.

خلال هذا اللقاء،الذي حضره السيد السفير غير المقيم للهندوراس بالمغرب، أكد السيد رئيس مجلس النواب أن المغرب يتابع باهتمام التحول الديمقراطي الذي تشهده الهندوراس، مشيدا بالأجواء الديمقراطية التي طبعت الانتخابات الرئاسية الأخيرة، ومنوها بروابط الصداقة والتقدير التي تجمع المغرب بالهندوراس بصفة خاصة وبجميع بلدان أمريكا الوسطى بصفة عامة. وأضاف أن المغرب والهندوراس يتقاسمان ذات التوجه في الاندماج الاقتصادي وتقوية التعاون جنوب-جنوب الذي يعتبره المغرب خيارا استراتيجيا، وقال أن "عودة المغرب للاتحاد الإفريقي تدخل في هذا الإطار، وتهدف إلى التسريع في اندماج القارة الإفريقية".

وثمن السيد المالكي موقف الهندوراس الداعم للوحدة الترابية للمملكة، مشيرا إلى أن الحركات الانفصالية في مختلف دول العالم تشكل خطرا على دولة الحق والقانون، وأن المغرب حريص على وحدة الشعوب. وعلى المستوى البرلماني، كشف السيد المالكي عن تشكيل مجلس النواب لمجموعة الصداقة البرلمانية بين المغرب والهندوراس، ودعا إلى إعطاء مزيد من الدينامية للتعاون البرلماني بين البلدين، كما وجه بالمناسبة دعوة للسيدة رئيسة المؤسسة التشريعية بالهندوراس من أجل القيام بزيارة عمل لبلادنا وبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية.

من جهتها، أكدت السيدة وزيرة خارجية الهندوراس أن زيارتها الحالية للمملكة، وهي أول زيارة للمغرب لوزير خارجية للهندوراس، ستساهم في توطيد العلاقات الثنائية الجيدة، وأردفت أن هناك إمكانيات وفرص كبيرة لتعزيز التعاون بين البلدين في مجالات هامة كالتبادل التجاري ومجال الاستثمار وغيرها. وأعربت عن تقدير الهندوراس لانضمام المغرب بصفة عضو ملاحظ للمجموعة المندمجة لأمريكا الوسطى، وأضافت أن هذه العضوية تفتح آفاقا جديدة للتعاون بين بلدان المجموعة والمملكة المغربية.

كما رحبت السيدة الوزيرة بتشكيل مجلس النواب لمجموعة للصداقة البرلمانية بين البلدين، معربة عن الرغبة في الدفع بالعلاقات بين البلدين إلى مستويات أرقى من التعاون في جميع المجالات ذات الاهتمام المشترك.

إتصل بنا