مجلس النوابالبرلمانمجلس المستشارين

فضاء الرئاسة: الولاية التشريعية 2016-2021

المستجدات

خلال استقباله من طرف رئيس مجلس النواب.. مسؤول بريطاني يؤكد أن العلاقات المغربية-البريطانية علاقات جيدة وثابتة وتتطور في الاتجاه الصحيح.

> 23/01/2019
  • استقبل السيد الحبيب المالكي رئيس مجلس النواب، يومه الأربعاء 23 يناير 2019 بمقر المجلس السيد Simon McDonald نائب كاتب الدولة الدائم بوزارة الخارجية وشؤون الكومنولث ورئيس السلك الدبلوماسي ببريطانيا،
  • استقبل السيد الحبيب المالكي رئيس مجلس النواب، يومه الأربعاء 23 يناير 2019 بمقر المجلس السيد Simon McDonald نائب كاتب الدولة الدائم بوزارة الخارجية وشؤون الكومنولث ورئيس السلك الدبلوماسي ببريطانيا،

استقبل السيد الحبيب المالكي رئيس مجلس النواب، يومه الأربعاء 23 يناير 2019 بمقر المجلس السيد Simon McDonald نائب كاتب الدولة الدائم بوزارة الخارجية وشؤون الكومنولث ورئيس السلك الدبلوماسي ببريطانيا، والذي يقوم حاليا بزيارة عمل لبلادنا.

خلال هذا اللقاء، الذي حضره سفير بريطانيا بالرباط، أشاد السيد رئيس مجلس النواب بالعلاقات الجيدة التي تجمع المغرب وبريطانيا، والتي تتميز بالاستمرارية والتطور في مجالات مختلفة. وأبرز أهمية الحوار السياسي المنتظم بين البلدين، والذي تعزز في السنوات الأخيرة، مضيفا أن "الحوار السياسي يساعد على تقريب وجهات النظر وعلى التعرف على مستجدات البلدين، لذلك ينبغي تعميقه وإثراءه".

وفيما يخص قضية الوحدة الترابية للمملكة، جدد السيد رئيس مجلس النواب تأكيده على أن هذه القضية تعتبر قضية مصيرية بالنسبة للمغرب، وشدد على أنها "قضية مرتبطة بالاستقرار، ولا يمكن أن يكون هناك استقرار دون وحدة الشعوب والدول"، لافتا إلى المخاطر والتحديات التي تواجه المنطقة من قبيل الإرهاب والجريمة المنظمة، "مما يتطلب أخذ كل المعطيات المرتبطة بالموضوع بعين الاعتبار".  

ومن جهة أخرى، ثمن السيد المالكي الحركية التي تميز التعاون البرلماني بين البلدين، مشيرا إلى كثافة الزيارات المتبادلة بين البرلمانيين، ومشيدا في ذات السياق بالشراكة التي تجمع مجلس النواب ومؤسسة "ويستمنستر" للديمقراطية، وقال "إنها شراكة تساهم في تطوير العمل البرلماني بمجلس النواب". كما دعا إلى تنويع العلاقات بين البلدين على المستوى الاقتصادي والتجاري والسياحي والرياضي والثقافي، وأوضح أن تقوية العلاقات الثقافية على الخصوص سيساهم في تعزيز التقارب والتعاون في كافة المجالات.

من جانبه، أكد السيد نائب كاتب الدولة الدائم بوزارة الخارجية وشؤون الكومنولث ورئيس السلك الدبلوماسي ببريطانيا أن العلاقات المغربية-البريطانية علاقات جيدة وثابتة، وتتطور في الاتجاه الصحيح، بغض النظر عن التغيرات السياسية بالمنطقة.

وثمن المسؤول البريطاني علاقات التعاون المضطرد بين البلدين في المجال التعليمي والسياحي والثقافي والرياضي. وقال "أن هناك ما يزيد عن 5.000 طالب مغربي يتابعون دراستهم في بريطانيا، وحوالي 700.000 سائح بريطاني يزورون المغرب سنويا، وهناك العديد من التظاهرات الثقافية التي تنظمها سفارة بريطانيا بالرباط، كما تقام أنشطة رياضية مشتركة في العديد من الرياضات"، وأعرب عن ارتياحه لمستقبل العلاقات بين البلدين، مضيفا أنها "ستعزز أكثر في السنوات القادمة".

 

إتصل بنا