مجلس النوابالبرلمانمجلس المستشارين

المكتب الولاية التشريعية 2011ـ2016

المستجدات

السيدة كنزة الغالي، نائبة رئيس مجلس النواب، تجري مباحثاث مع رئيس مجلس الشيوخ بجمهورية البارغواي

> 27/07/2016

أجرت السيدة كنزة الغالي نائبة رئيس مجلس النواب، يومه الأربعاء 27 يوليوز 2016 بمقر المجلس، مباحثات مع  السيد روبيرتو أسيفيدو كيفيدو رئيس مجلس الشيوخ بجمهورية البارغواي، والذي يقوم حاليا بزيارة عمل لبلادنا على رأس وفد برلماني هام. 

وقد تناولت المباحثات بين الجانبين سبل تعزيز العلاقات بين المملكة المغربية وجمهورية الباراغواي، وبين المملكة المغربية ودول أمريكا اللاتينية بصفة عامة.

في البداية، نوهت السيدة كنزة الغالي بمتانة العلاقات التي تربط بين المغرب والباراغواي على مختلف الأصعدة والمستويات بما فيها علاقات التعاون والتشاور بين برلماني البلدين.  وأشادت السيدة كنزة الغالي بموقف الباراغواي الداعم للمغرب فيما يخص قضية الوحدة الترابية للمملكة.

وبالمناسبة، قدمت السيدة كزة الغالي شروحات حول التنمية التي تعرفها مختلف جهات المملكة بما فيها المناطق الجنوبية المغربية، وأبرزت الأشواط الهامة التي قطعتها بلادنا في ترسيخ الممارسة الديمقراطية، وأكدت على أن ساكنة الأقاليم الجنوبية للمملكة تختار ممثليها عبر انتخابات حرة ونزيهة مثلها مثل باقي جهات المملكة.

وبالمقابل، نددت السيدة كنزة الغالي بالوضع المأساوي الذي تعيشه الساكنة بمخيمات تندوف، وذكرت بالتقارير الدولية التي فضحت التلاعبات في المساعدات الإنسانية الموجهة للساكنة، وبدعوة المجتمع الدولي بإحصاء السكان الذي يعيشون بمخيمات تندوف، والذي يتم التهرب من إجرائه لحد الآن.

وعبرت السيدة كنزة الغالي عن اعتزازها بمستوى التعاون البرلماني بين البلدين، خاصة مع انضمام البرلمان المغربي لعدد من التجمعات البرلمانية بأمريكا اللاتينية، وأكدت حرص البرلمان المغربي على تعزيز علاقات التعاون والتشاور مع باقي البرلمانات بأمريكا اللاتينية وأمريكا الجنوبية بصفة عامة.

من جهته، جدد السيد روبيرتو أسيفيدو كيفيدو رئيس مجلس الشيوخ بجمهورية البارغواي، التأكيد على موقف بلاده الثابث من قضية الصحراء المغربية، وعبر عن دعمه للمقترح المغربي المتمثل في مشروع الحكم الذاتي للمناطق الجنوبية للمملكة تحت السيادة المغربية باعتباره حلا نهائيا لهذا النزاع المفتعل.

وأعرب المسؤول البراغواياني عن شكره للمغرب كبلد صديق وشريك، مؤكدا أن الباراغواي ستواصل الدفاع عن قضية الصحراء المغربية في المحافل الدولية ودعا السيد روبيرتو أسيفيدو كيفيدو البرلمان المغربي إلى الانخراط في باقي التجمعات البرلمانية بأمريكا الجنوبية بالنظر لمكانة المغرب على الصعيد الدولي والذي أصبح نموذجا لباقي بلدان العالم.

 

إتصل بنا